شركة الشايع والجمعية الكويتية لأولياء أمور المعاقين يواصلان شراكتهما في توفير فرص عمل بدوام جزئي للطلبة الكويتيين من ذوي الاحتياجات الخاصة

قامت شركة محمد حمود الشايع بالتعاون مع الجمعية الكويتية لأولياء أمور المعاقين بتوفير الفرصة لعشرة طلاب كويتين من ذوي الاحتياجات الخاصة ليعملوا بدوام جزئي خلال العطلة الربيعية لدى محلات "مذركير" و"دبنهامز" و"ستاربكس" في الأفنيوز.

وقد أُطلق هذا البرنامج للعمل لمدة أسبوعين خلال العطلة الربيعية لأول مرة السنة الماضية كإضافة نوعية للتعاون المستمر منذ سنوات بين شركة الشايع والجمعية الكويتية لأولياء أمور المعاقين لتوفير فرص عمل خلال عطلة الصيف، ويهدف البرنامج إلى تزويد ذوي الاحتياجات الخاصة بالخبرة العملية في قطاع التجزئة وتطوير مهاراتهم في العمل الجماعي بالإضافة إلى مهارات التواصل. وقد عبر موظفو المحلات عن سعادتهم للمشاركة بالبرنامج والعمل جنباً إلى جنب مع الطلبة..

بدأت الشراكة بين شركة الشايع والجمعية الكويتية لأولياء أمور المعاقين عام 2010 من خلال مبادرة تعاون مع "ستاربكس"، وتطورت الشراكة عام 2011 لتضم "مذركير" و"دبنهامز"، واستمرت تلك المحلات منذ ذلك الحين بتقديم فرص العمل بدوام جزئي لذوي الإعاقة لديها.

و بهذه المناسبة، قال السيد محمد عبد العزيز الشايع، رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة محمد حمود الشايع: "يسعدنا أن نستمر بالتعاون مع الجمعية الكويتية لأولياء أمور المعاقين هذه السنة أيضاً ومنحنا هذه الفرصة الفريدة لتقديم المساعدة للطلبة الكويتيين من ذوي الاحتياجات الخاصة لكي يكتسبوا المزيد من الخبرات و المهارات، مما يدعم توجهنا بالمساهمة في تطوير مجتمعنا."

وتوفر شركة الشايع الرائدة في إدارة الامتيازات التجارية العالمية فرص عمل وتطور وظيفي متنوعة للشباب الكويتين الراغبين في اكتساب خبرة في قطاع مبيعات التجزئة. للمزيد من المعلومات، يرجى التواصل على البريد الإلكتروني عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته..