الطلبة الكويتيون يشاركون في إدارة المحلات التجارية ضمن برنامج التدريب الصيفي لدى شركة الشايع

استمرار التعاون بين شركة الشايع وبرنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة للسنة الثامنة على التوالي

شارك أكثر من 150 طالباً كويتياً من المدارس والجامعات في برنامج التدريب الصيفي في قطاع التجزئة من خلال التعاون بين شركة محمد حمود الشايع وبرنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة. وقد استمر البرنامج لخمسة أسابيع تمكن المشاركون خلالها من العمل في العديد من المحلات والتعرف على متطلبات إدارة وتشغيل بعض أشهر العلامات التجارية العالمية التي تديرها شركة الشايع في الكويت.

ويهدف برنامج التدريب الصيفي إلى تعريف الشباب الكويتي بقطاع التجزئة من خلال العمل في المحلات التجارية جنباً إلى جنب مع الموظفين وتدريبهم على المهارات الأساسية للعمل في هذا القطاع الحيوي.

وقد أكَّد السيد فوزي المجدلي، الأمين العام لبرنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة، أن برنامج التدريب الصيفي لدى محلات شركة الشايع هو أحد أهم البرامج التي تهدف إلى تطوير مهارات وقدرات الطلبة، حيث قال: «لقد رأينا من خلال شراكتنا مع شركة الشايع في السنوات الثماني الماضية أن البرنامج التدريبي الصيفي هو أحد أهم المبادرات الرائدة التي تسهم في تطوير وتنمية مهارات الشباب الكويتي المهتم بالعمل في القطاع الخاص.»

وبدوره، أكد السيد محمد عبد العزيز الشايع، رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة محمد حمود الشايع أن هذا البرنامج يشكل جزءًا أساسياً من التزام الشركة بتدريب الشباب الكويتي وتوفير فرص عمل لهم، قائلاً: «إن شباب اليوم هم مستقبلنا، ونحن نسعى إلى تطوير مهاراتهم وقدراتهم من خلال عدة برامج ومبادرات. ويسعدنا العمل مع برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة من أجل تدريب شبابنا والارتقاء بإمكاناتهم وتهيئتهم للقيام بدور فاعل في المستقبل، ونأمل أن تستمر شراكتنا لسنوات عديدة قادمة.»

وتجدر الإشارة إلى أن المتدربين قد تعرفوا خلال البرنامج على كيفية إدارة المحلات وتشغيلها واكتسبوا العديد من المهارات في المبيعات والعروض وخدمة الزبائن وعرض المنتجات وإدارة المخزون، وهذا جزء من متطلبات العمل في قطاع التجزئة، بالإضافة إلى استعراض الفرص الوظيفية المتوفرة في هذا القطاع.

لمزيد من المعلومات حول برامج التدريب القادمة في شركة الشايع، يرجى التواصل عبر البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته..